English العربيّة

مساعدة الأعضاء للحصول على الاعتماد الدولي

الجرافيك Woman walking past flags at UN in Geneva


تحتاج المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان إلى العمل وفقاِ للمعايير الدولية المنصوص عليها في مبادئ باريس، لتكون فعالة ومستقلة.

تشارك المؤسسات الأعضاء للمنتدى، جنباِ إلى جنب مع المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان من حول العالم، في عملية مراجعة منتظمة من قبل التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان (والمعروف سابقا باسم لجنة التنسيق الدولية للمؤسسات الوطنية لتعزيز وحماية حقوق الإنسان)، وذلك لتقييم مدي امتثالها وتطبيقها لمبادئ باريس من خلال الوثائق وعلى أرض الواقع.

يتم استعراض المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان من قبل لجنة الاعتماد الفرعية للتحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في الحالات التالية:

• أن تتقدم المؤسسة بطلب اعتماد أولي

• أن تتقدم بطلب تجديد الاعتماد والذي يتم كل خمسة سنوات

• في حال تغيير ظروف العمل لأي من المؤسسات الوطنية بشكل يؤثر على امتثالها وتطبيقها لمبادئ باريس.

عملية الاعتماد هي عملية مراجعة-الأقران، ويقوم بها ممثلي عن المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان من المناطق الأربعة: أفريقيا، والأمريكتين، وآسيا والمحيط الهادئ، وأوروبا.

وتستخدم نتائج الاعتماد لتحديد صفة العضوية في كل من التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والمنتدى الآسيوي والمحيط الهادئ، وكذلك ما إذا بإمكان المؤسسة الوطنية أن تشارك بشكل مستقل في أعمال مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة. كما يمكن للاعتماد أيضا تأكيد أو تعزيز مصداقية المؤسسات الوطنية.

اعرف المزيد حول عملية الاعتماد الدولية للمؤسسات الوطنية.


بيان

Paris Principles

05 أغسطس 2015  
التفاعل الدولي
سياسة

ICC General Observations on the Paris Principles

12 أغسطس 2015  
دليل - كامل

Manual on National Human Rights Institutions

06 أغسطس 2015  
تحقيقات
More resources

الدعم من قبل المنتدى الآسيوي والمحيط الهادئ

يوفر المنتدى الدعم للأعضاء عند طلبهم، قبل وأثناء وبعد الاعتماد.

قبل الاعتماد: ويتم من خلال مراجعة طلب الاعتماد المكتملة، وتحديد المعلومات الإضافية التي يمكن تضمينها في طلب الاعتماد، أو تقديم المشورة حول القضايا التي أثيرت في الوثيقة الموجزة من قبل مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان، ومناقشة الردود المحتملة والتي يمكن استخدامها.

خلال الاعتماد: ويكون من خلال تقديم المشورة عما هو متوقع بالاجتماع وعن كيفية سيره، وكذلك تقديم المشورة للجنة الاعتماد الفرعية حول الظروف الإقليمية والوطنية الخاصة بالمؤسسة.

بعد الاعتماد: من خلال تقديم المشورة حول كيفية الرد على القضايا المهمة التي قد تثيرها لجنة الاعتماد الفرعية إما من خلال تغييرات على القانون أو إجراءات الإداري، وأيضا تقديم المشورة حول كيفية توثيق التغييرات التي تم تنفيذها، وتوفير برامج التدريب وبناء القدرات للمؤسسات الوطنية، أو من خلال القيام ببعثات ميدانية لدعم هذه المؤسسات.

حالة الاعتماد

يمكن أن يتم اعتماد المؤسسة تحت "التصنيف أ" أو " التصنيف ب" أو " التصنيف ج".

لدى المنتدى الآسيوي والمحيط الهادئ ٢٢ عضواً، منهم ١٥ عضواً حصلوا على اعتماد "التصنيف أ"، و٧ أعضاء حصلوا على اعتماد "التصنيف ب".

يسعى المنتدى الآسيوي والمحيط الهادئ لتوفير الدعم العملي لأعضائه لضمان تحقيق أو استمرارية الحفاظ على الاعتماد "التصنيف أ"

التصنيف أ: توافق كامل مع مبادئ باريس.

تحصل المؤسسات المعتمدة تحت " التصنيف أ" على العضوية الكاملة في التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، بما في ذلك الحق في التصويت وتقلد مناصب إشرافيه. ويمكن للمؤسسات أيضاً المشاركة بشكل مستقل في جلسات مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة والتحدث تحت أي بند من جدول الأعمال، وتقديم المستندات وأخذ مقاعد مخصصة.

التصنيف ب: لا يتطابق بالكامل مع مبادئ باريس، أو لم تقدم المؤسسة حتى الآن الوثائق الكافية لاتخاذ قرار الاعتماد.

تستطيع المؤسسات المعتمدة تحت " التصنيف ب" المشاركة في اجتماعات التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ولكن لا يمكنها التصويت ولا ان تتقلد مناصب إشرافيه، كما لا تملك الحق بالمشاركة بشكل مستقل في جلسات مجلس حقوق الإنسان.

التصنيف ج: غير متوافقة مع مبادئ باريس

تستطيع المؤسسات المعتمدة تحت " التصنيف ج" حضور اجتماعات لجنة التنسيق الدولية بناءاً على دعوة من الرئيس. كما لا تملك هذه المؤسسات حق المشاركة بشكل مستقل في جلسات مجلس حقوق الإنسان.


مصادر الصورة

  1. Woman walking past flags at UN in Geneva - APF/James Iliffe