News : Article

NHRC strengthens partnership with European Parliament

Graphic: Dr. Ali Bin Samikh Al-Marri and Mr. Antonio Panzeri sign the agreement

The National Human Rights Committee of Qatar has signed an agreement to exchange experiences with the European Parliament.

The National Human Rights Committee of Qatar (NHRC) has signed a consultative agreement to exchange experiences and consultations with the European Parliament.

The signed agreement is one of the important mechanisms through which the human rights developments in Qatar are implemented and monitored.

The agreement – the first of its kind with a national human rights institution – will pave the way for close cooperation between the NHRC and the European Parliament to carry out a range of joint human rights programs.

It will also allow the European Parliament to learn more about the repercussions of the blockade imposed on Qatar and the associated human rights violations.

The agreement was signed at the European Parliament last week, on the sidelines of the hearing session for the NHRC at the European Parliament's Subcommittee on Human Rights.

The agreement was signed by Dr Ali Bin Samikh Al-Marri, NHRC Chairperson, and Mr Antonio Panzeri, Chairperson of the Subcommittee on Human Rights, in the presence of members of the European Parliament.

"The agreement will strengthen the partnership and cooperation between the NHRC and the European Parliament to address the challenges resulting from the human rights situation, and address the violations and repercussions of the blockade," Dr. Ali Bin Samikh Al-Marri said.

The signing of the agreement follows recent meetings and exchanges of views between the NHRC and the Human Rights Subcommittee.

The two sides decided to formalise their bilateral activities through a memorandum of cooperation which covers the exchange of experiences, information and bilateral contacts in the field of human rights.


وقّعت اللّجنة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة قطر اتفاقية تشاورية لتبادل الخبرات والاستشارات مع البرلمان الأوروبي، هي الأولى من نوعها مع مؤسسة وطنية لحقوق الإنسان، مماّ يعكس المصداقية التي تحظى بها اللجنة في المستوى العالمي.

وجرى التوقيع على الاتفاقية بمقر البرلمان الأوروبي نهاية الأسبوع الماضي، على هامش جلسة الاستماع التي خصصتها اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان للجنة الوطنية القطرية، بحضور بارز لنواب بالبرلمان الأوروبي.

ووقع الاتفاقية سعادة الدكتور علي بن صميخ المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بقطر والسيد السيد أنطونيو بانزيري، رئيس اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان في البرلمان الأوروبي.

وتعتبر الاتفاقية الموقعة من أهم الآليات التي يتم من خلالها تنفيذ ومتابعة التطورات الحاصلة في حقوق الإنسان في قطر. وسوف تمهد الاتفاقية لتعاون وثيق بين اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان والبرلمان الأوروبي للقيام بالعديد من البرامج المشتركة في مجالات حقوق الإنسان. كما ستتيح للبرلمان الأوربي التعرف والاطلاع باستمرار على تداعيات الحصار، وبحث كيفية معالجة تلك الانتهاكات.

وقال سعادة الدكتور علي بن صميخ المري عقب حفل التوقيع إن "توقيع الاتفاقية سيعزّز الشراكة والتعاون بين لجنة حقوق الانسان والبرلمان الأوروبي لمعالجة كافة التحديات الناجمة عن أوضاع حقوق الانسان، إلى جانب مواجهة انتهاكات وتداعيات الحصار".

ولفت سعادته إلى أن "التوقيع على الاتفاقية جاء بعد الاجتماعات الأخيرة وتبادل الآراء بين اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان واللجنة الفرعية لحقوق الانسان بالبرلمان الاوروبي (DROIT)، حيث قرر الطرفان مواصلة النشاط الثنائي في صورة مذكرة تعاون تهدف إلى تنظيم العلاقة بينهما، من خلال تعزيز التعاون الوثيق وتبادل الخبرات والمعلومات والاتصالات الثنائية في مجال بحقوق الإنسان".

ونوّه بأن "الاتفاقية تشمل تبادل الخبرات بهدف تعزيز عمل الأعضاء والموظفين في مختلف التخصصات؛ وتبادل الخبرات بشأن الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان، بما في ذلك اتفاقيات منظمة العمل الدولية. كما تم وضع خطة عمل سنوية، مع تقييم منتظم لرصد تنفيذها، على أن تعقد الاجتماعات وفقا للاحتياجات التي تمليها المشاريع بين الجانبين".

ويعكس توقيع البرلمان الأوروبي اتفاقية مع اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان لأول مرة في تاريخ المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، المكانة والمصداقية التي تحظى بها اللجنة لدى المنظمات الدولية والشركاء الدوليين، كما أنه يأتي تتويجاً لجهود وعمل اللجنة منذ أكثر من 16 عاما، إلى جانب الاستحقاقات التي نالتها خلال مسيرتها.


Image credits

  1. Dr. Ali Bin Samikh Al-Marri and Mr. Antonio Panzeri sign the agreement - National Human Rights Committee of Qatar